INTA | حوّل غاز الميثان من البقر إلى وقودٍ حيوي

طَوَّرَت هيئة الأبحاث الحكومية في الأرجنتين مشروع INTA وهو عبارة عن حقائب توضع على ظهر الأبقار لتحويل غاز الميثان المنبعث من بطونها إلى وقودٍ حيوي. غريب الأسبوع: هذا جزء من سلسلة من المقالات في قسم مشاريع تجارية ناجحة حول بعض الأفكار التجارية الأكثر غرابة هنا...

409 1

INTA

طَوَّرَت هيئة الأبحاث الحكومية في الأرجنتين مشروع INTA وهو عبارة عن حقائب توضع على ظهر الأبقار لتحويل غاز الميثان المنبعث من بطونها إلى وقودٍ حيوي.

غريب الأسبوع: هذا جزء من سلسلة من المقالات في قسم مشاريع تجارية ناجحة حول بعض الأفكار التجارية الأكثر غرابة هنا في ريادة.

من المعروف أن هناك أنواع مُعَيَّنة من النفايات العضويَّة يُمْكن تسخيرها كمصدر للطاقة، حتى بلغ الأمر أنه في المملكة المتحدة قامت شركة 2OC بتحويل الغائط الموجود في مجاري الدولة إلى طاقة للمنازل المحليَّة. الآن طَوَّرَت هيئة الأبحاث الحكومية في الأرجنتين مشروع INTA وهو عبارة عن حقائب توضع على ظهر الأبقار لتحويل غاز الميثان المنبعث من بطونها إلى وقودٍ حيوي.

فكرة INTA

INTA

وفقًا لوكالة حماية البيئة، يُمَثِّل الميثان نحو 9% من جميع انبعاثات الغازات الدفينة في الولايات المتحدة، وقطاع الزراعة هو المصدر الرئيسي لهذه الانبعاثات. وإذ يُدْرَك أن الميثان الدائر في الجوّ والغلاف الجوّي غير ضار للبيئة، إلا أنه قيِّم كمصدر للطاقة وقت الحصول عليه، والعلماء في INTA طَوَّرُوا نظامًا يضع أنبوب الكانيولا – القنية – في جهاز الأبقار الهضمي؛ لتجميع أي ميثان ناتج بشكلٍ مُباشر. يمتَدُّ الأنبوب من كرش الأبقار إلى حقيبة قابلة للنفخ مُثَّبَّتة بصورة آمنة على ظهورهم. تتعبَّأ كل حقيبة بما يبلغ 1200 لترًا من مختلف الغازات المنبعثة كل يوم، والتي بعد ذلك يتم نقلها إلى المختبر لِفًصًلِ 250 وحتى 300 لترًا من غاز الميثان المُشْتَمَل بداخلِها. عندئدٍ، يُمكن ضغط الغاز وتخزينه في حاويات، جاهزة للاستعمال لتشغيل ثلاجة، أو حتى سيارة.

أهمية INTA

INTA

وفقًا لما ذكرته INTA، فإن البرنامج التجريبي تم استكماله حاليًا، لكن يُمكن استخدام ما بَرْهَنَه الفريق من نجاح كأساسٍ لتنفيذِ برنامج أوسع نطاقًا وأكثر تطوُّرًا في المستقبل. وعلى الرغم من أن المشروع يُمكن أن يسبب قلقًا مُحتملًا لعافية الحيوانات، حيث يتم تخدير كل بقرة لإدخال الكانيولا وتثبيت الحقيبة – وزنها لا يتعدَّى 500 جرام -، إلا أنه بالإضافة إلى ذلك، فإن البرنامج يُعالج فعليًّا اثنين من المشاكل البيئية الكبرى – السماح للتغييرات المناخية الناتجة عن استخدام الميثان وإنتاج الوقود الحيوي. هل من الممكن أن نرى هذه الفكرة تنتشر بتوسُّعٍ في المستقبل؟

الموقع: www.inta.gob.ar


اترك تعليق

1 تعليقك الطيِّب على "INTA | حوّل غاز الميثان من البقر إلى وقودٍ حيوي"

نبّهني عن
avatar
فرز بواسطة:   الأحدث | الأقدم | الأكثر تصويتاً
محمد المرسي
ضيف

ممكن معلومات اكثر عن امكانية تنفيذ المشروع في مصر وامكانية التواصل مع الشركة التي قامت بتنفيذه ؟

‫wpDiscuz
error: المُحتَوى محمي!

ريادة الأعمال في الوريد

محتوى حصري. استراتيجيات مفيدة. ريادة الأعمال منقطعة النظير.